شرح درس صلة الرحم للصف السابع للفصل الدراسي الثاني

 




شرح درس صلة الرحم لمادة التربية الإسلامية ديني قيمي المنهج الجديد للصف السابع للفصل الدراسي الثاني مع حل أنشطة وأسئلة درس صلة الرحم للصف السابع للفصل الدراسي الثاني.






ـــ بين فضل ومكانة صلة الرحم في الإسلام.

::: لها منزلة عظيمة ومزية شريفة.

::: رفع الله شأن الرحم.

::: شق لها اسمًا من اسمه.

::: من وصلها وصله الله تعالى ومن قطعها قطعه الله.

ـــ علل : سمى الله تعالى العلاقة بين عباده رحمًا.

::: من أجل أن تكون مصدر رحمة فيما بينهم.

::: القاطع لها منقطع من رحمة الله.

ـــ ما المقصود بالأرحام ؟

::: أقارب الإنسان من جهة الأب أو الأم.

ـــ بم تتأكد الصلة بهم ؟

::: كلما كانوا أقرب إليه نسبًا.

ـــ لماذا قرن الله تعالى تقواه بصلة الرحم في قوله تعالى ( واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام ) ؟

::: للتأكيد على أهمية صلة الرحم.

ـــ ما الشاهد من قوله تعالى : ( إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى ) ؟

::: خص الله تعالى ذا القربى في الآية الكريمة لأن حقوقهم أوكد وصلتهم أوجب.

::: لتأكيد حق الرحم التي اشتق الله اسمها من اسمه ، وجعل صلتها من صلته.


ـــ فضل صلة الرحم ولماذا رغب النبي صلى الله عليه وسلم في صلة الرحم ؟

::: السعة في الرزق.

::: البركة في العمر.

::: توفيق المسلم إلى الطاعات.

::: كثرة أفعال الخير.

::: عمارة الأوقات بما ينفعه في الآخرة.

::: تكون حياته مليئة بالإنجازات مع قصر عمره.

::: الذكر الحسن بين الناس.

::: الذرية الصالحة التي تدعو له من بعده.

::: تدفع عنه المكاره وميتة السوء.

::: توجب محبة الله والأهل له.

::: دخول الجنة.

ـــ هل تقتصر صلة الرحم على الزيارة فقط ؟

::: صلة الرحم تشمل كل ما يحقق البر والإحسان لهم.

ـــ صور صلة الرحم :

::: تفقد أحوالهم والتودد إليهم.

::: الكلام الطيب والبشاشة معهم.

::: بذل الصدقات لفقرائهم.

::: تعهد الأيام منهم.

::: إعانتهم على الخير.

::: إرسال السلام إليهم.

ـــ هل يجوز للمسلم قطع رحمه ؟

::: لا يجوز له ذلك وإن قطعوه فعليه وصلهم وتحمل أذاهم.

ـــ استنتج الدلالات المستفادة من النصوص التالية :

1- قوله صلى الله عليه وسلم : ( إني أرى أن تجعلها في الأقربين ).

::: أن الأرحام أحق بالصدقة والإحسان من غيرهم.

2- قوله صلى الله عليه وسلم : ( إن أفضل الصدقة على ذي الرحم الكاشح ).

::: ينبغي على المسلم أن يصل رحمه ويتحمل أذاهم ولا يقطعهم.

3- قوله صلى الله عليه وسلم : ( تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم ).

::: ينبغي على المسلم أن يعرف نسبه ليصلهم ويتفقد أحوالهم لا ليتفاخر بهم.









ليست هناك تعليقات:

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها في الموضوع

أشر إلى المصدر عند النقل. يتم التشغيل بواسطة Blogger.